الموت بضربات الطائرات بدون طيار

Download Files

Download the 9-page document.
532.82 KB pdf

الملخص التنفيذي

أجرت الولايات المتحدة الأمريكية عمليات قتل استهدافية في اليمن منذ عام 2002، وقد تمت احاطتها بالسرية، فلم تفصح أي من الحكومة الأمريكية أوالحكومة اليمنية عن المعلومات المتعلقة بما خلفته الضربات الأمريكية الجوية من قتلى وجرحى مدنيين. أمام انتشار السرية المفروضة من الحكومات، يقدم هذا التقرير معلومات تفصيلية وشاملة عن الضرر الذي أحاق بالمدنيين جراء تعرضهم لتسع من هذه الهجمات الجوية في اليمن، والذي يتضح أن جميعها

كانت بواسطة طائرات أمريكية بدون طيار.

هذا التقرير يقدم الأدلة الموثقة أن الضربات الأمريكية الجوية بإستخدام طائرات بدون طيار قد تسببت في قتل وجرح المدنيين في اليمن، حيث تقدم مستندات دراسات الحالات التسع في هذا التقرير دليلاً على وجود 26 حالة وفاة و13 حالة إصابة لدى المدنيين.

ذاهبون إلى السوق، أو يستوقفون سيارة أجرة بعد التسوق. قال والد ناصر محمد ناصر، أحد أربع مدنيين أبرياء قتلوا اثناء الضربات الجوية الأمريكية باستخدام الطائرات بدون طيار في 19 أبريل 2014: "لم يكن لإبني والذين معه اي علاقة مع تنظيم القاعدة، هم فقط يتلمسون طريقهم لكسب العيش، لماذا قامت الطائرات الأمريكية بضربهم؟"